المدرسة الصيفية لتوصيل العلوم بمنطقة البحر المتوسط والشرق الأوسط

يمكنكم التسجيل الآن للاشتراك بالدورة الرابعة للمدرسة الصيفية، إيمي 2019!

اضغط هنا للاطلاع على البرنامج الخاص بإيمي 2019.

ستنعقد الدورة الرابعة من المدرسة الصيفية في الفترة من 27 إلى 31 أكتوبر 2019 في مدينة الكويت باستضافة المركز العلمي بالكويت، أحد المراكز العلمية الرائدة في مجال توصيل العلوم في الشرق الأوسط منذ حوالي 20 سنة.

 

لا تفوت فرصة الاشتراك في الدورة الرابعة للمدرسة الصيفية: البرنامج التدريبي رفيع المستوى للعاملين المحترفين في مراكز العلوم ومتاحفها وغيرها من مؤسسات توصيل العلوم.

تم إنشاء المدرسة الصيفية لتوصيل العلوم في منطقة البحر المتوسط والشرق الأوسط؛ بهدف تعزيز الشراكة بين بلدان المنطقة، ولدعم التحول إلى الديمقراطية وبناء المؤسسات؛ من أجل تحقيق نمو شامل مستدام وخلق فرص عمل.

تقام المدرسة الصيفية لتوصيل العلوم في منطقة البحر المتوسط والشرق الأوسط كلَّ سنتين في شهر سبتمبر لمدة أسبوع (خمسة أيام). وهي بمثابة ملتقً يناقش فيه ممتهنو المجال التحديات المشتركة، وتعد «نقطة بداية» لتخطيط البرامج في بداية عام دراسي/ أكاديمي جديد.

تخاطب المدرسة الصيفية لتوصيل العلوم في منطقة البحر المتوسط والشرق الأوسط الموظفين ذوي الخبرة في مراكز العلوم ومتاحفها. بالإضافة إلى الموظفين الجدد من المؤسسات الأخرى، مثل الجامعات، والسلطات المحلية، والجمعيات، وغيرها، والذين يرغبون في إقامة فعاليات جديدة في مجال توصيل العلوم أو في إقامة مراكز جديدة للعلوم.

استضافت حديقة العلوم في غرناطة، إسبانيا، الدورة الأولى من المدرسة الصيفية لتوصيل العلوم في منطقة البحر المتوسط والشرق الأوسط 2013، في الفترة من 22 إلى 27 سبتمبر 2013. بعدما حققت الدورة الأولى نجاحًا ملحوظًا، استضاف مركز القبة السماوية العلمي بمكتبة الإسكندرية (الإسكندرية، مصر) الدورة الثانية 2015، في الفترة من 5 إلى10 سبتمبر 2015. بناء على نجاح الدورتين الأوليين، وُقعت اتفاقية شراكة مدتها أربعة أعوام أثناء المؤتمر السنوي لرابطة المراكز والمتاحف العلمية الأوروبية(Ecsite 2016)، المقام في غراتس، النمسا. كما يسعدنا إعلان استضافة مدينة العلوم بنابولي، إيطاليا، للدورة الثالثة 2017، في الفترة من 10 إلى 15 سبتمبر 2017.

تهدف المدرسة الصيفية لتوصيل العلوم بمنطقة البحر المتوسط والشرق الأوسط إلى:

  • تمكين المراكز العلمية ومتاحف العلوم في منطقة البحر المتوسط والشرق الأوسط، وتطوير أنشطتها وبرامجها؛
  • دعم إنشاء مراكز علمية ومتاحف علوم وغيرها من مشروعات توصيل العلوم الجديدة في المنطقة؛
  • تعزيز دور المراكز العلمية ومتاحف العلوم في الدعوة والترويج لتوصيل العلوم، بما في ذلك المؤسسات الوطنية والإقليمية على سبيل المثال وليس الحصر؛
  • تبادل الخبرات والممارسات والأنشطة بين محترفي المجال؛
  • تحفيز تطوير المشروعات التعاونية بين أعضاء الرابطتين.

شكر خاص

 

 

تتقدم رابطة المراكز العلمية بشمال أفريقيا والشرق الأوسط بعظيم الامتنان للدعم المستمر من مؤسسة الكويت للتقدم العلمي (KFAS)، وذلك بتمويل المدرسة الصيفية في جميع دوراتها السابقة.

 

كما نتقدم بجزيل الشكر لمؤسسة Universcience Partenaires، وهي واحدة من الشركاء الفاعلين بالمدرسة الصيفية، وذلك لدعمها لخمسة من موصلي العلوم من منطقة شمال أفريقيا والشرق الأوسط للاستفادة من المدرسة الصيفية في كل من دوراتها الثلاث الأولى.

الدورة القادمة

الدورات السابقة

شركاؤنا